Wednesday, February 09, 2005

حالة

و ساد الصمت
كنت اعتقد أننى سأقول ما هو أكثرلكن الكلمات تجمدت على شفتى
لقد سئمت الكلام
......سئمت لعب دور المراهق الذى يتمنى أن يقول كلمات الحب لأنها تريحه

No comments:

Post a Comment